?

Bvlgari DIAGONO men's replica watches shows a full range of sportsmanship and elegance, the choice of low-key color with a bright yellow, steady ocean overflowing vitality. This uk replica watches is a self-winding mechanical movement, decorated with Geneva ripples, chamfered and scrolled. The appearance of patent lacquer dial with three-dimensional time scale, super personality, 3 o'clock position replica watches online with a date window, easy to read. Rubber strap to rolex replica wear more comfortable. The structure of this watch will be Bulgari watchmaking demonstrated most vividly.

الفتنة مستيقظة!

محمود حطاب

الفتنة نائمة لعن الله من ايقظها فجعلها تطل بوجهها القبيح ، فيحترق بنارها الجميع، والمشكلة أنها  تتكرر كل يوم بنفس الطريقة والسيناريو والأحداث..محمود مقالات

كما أن الأدهى والأمر أن مرتكبى الجريمة هم نفس الأشخاص وباتوا معلومين للجميع،  فالجاني واحد والضحايا مختلفون.

يسقط قتلى بسبب بعض الأحداث التي تتحرك بفعل معلومين ويخرج الناس ليشيعوا قتلاهم فيسقط المشيعون برصاص نفس المجهولين، والأياد الآثمة تتحرك وتجوب البلاد طولها وعرضها دون رادع ولا محاسب ، فتحرك الفتن وتشعل الحرائق فى النفوس ، نفوس تغلى من تعب العيش وتكتوى بنار الهزيمة النفسية .. تحتاج إلى من يطيب جراحها فتصدم بمر الأحداث،  وشح الطمأنينة وبغض الآخرين واقتتالهم على بقايا وطن ينزف.

والأن لم يعد أحد يقتنع بمبررات لا تقنع حتى من يريد إقناعنا بها، وكذا لم يعد من المقبول أن يقول هذا أو ذاك  أن الدولة تعجز عن ملاحقة مؤجج الفتنة فهم معروفون شكلا وفعلا وصفة وهدفا دماء تسيل ونفوس تمرض ووطن يوت ومواطن بات على شفا الانقراض.

في وطني بدأ الناس يكفرون بالمواطنة والوطن ذاته ، خاصة عندما يكون الوطن بارد تشعر ببرودته فى ليالي الشتاء القارس وفى نهار الصيف شديد الحرارة، وأصبح الجميع يبحث عن الوطن فلا يجدوه لا فى بورسعيد ولا في الخصوص، ولا على الحدود ولا حتى فى المقابر التى دفن الناس فيها ضحاياهم.

يا سادة، لقد تحولت مصر  إلى مقبرة  عميقة يدفن فيها الجميع أموات وأحياء، فلقد  دفنت فيه النفوس والقلوب والآمال والأحلام،  دفن فيها كل شىء إلا الطرف الثالث مؤجج الفتن ومشعل نيرانها، وبقى أن نحمل الحكومة وكافة أجهزتها كامل المسئولية .

فمهمة أى حكومة فى العالم أن توفر لمواطنيها الأمن والأمان فاذا غاب الامن فترحل الحكومة، فالحكومات زائلة والوطن باق.

 




التعليقــــــــات

  • يا استاذي الفاضل رأيك ممتاز جدا ونحن جميعا نعرف منم وراء هذه الفتن وهي لعبة سياسية يجيدها عشاق كرسي االحكم لطمس المشاكل الداخلية والهاء الشعب نحن شعب مصري مسالم وليس بيننا وبين احد في مصر أو خارجها اي عداوة ولكنني اؤكد لك ان الجاني معروف والضحية معروفا مسبقا ايض حقا مقال رائع جدا

  • نعم للفتنة في السعودية! نعم للفتنة في الحجاز من (حدود الأردن الى حدود اليمن) ثم نعم للفتنة في نجد و (خويجها) بين سنة إسرائيل و شيعة كربلاء! نريد نعرف اعداءنا و اصدقاءنا. السيف اصدق انباءا من الكتب في حده الحد بين الجد و اللعب. نعم لهدم كعبة الفراعنة الملعونة! نعم لإزالة الفساد! نعم للسلام! متعة للابد!

اكتب تعليقا

            

 

أهم المقالات»

أهم الأحداث»

برودكاست»




النشرة البريدية قم بالاشتراك!

الرجاء كتابة البريد الالكتروني واسمك للانضمام.

النشرة الإخبارية الرقمية

.